السادات يدعو البرلمان بغرفتيه إلى جلسات إستماع ومناقشات مستفيضة بشأن قانون الأحوال الشخصية



دعا أ/ محمد أنور السادات " رئيس حزب الإصلاح والتنمية " اللجنة المشتركة من لجان التشريعية والدستورية والتضامن والأسرة والأشخاص ذوي الإعاقة ، والشئون الدينية والأوقاف. والتي أحال إليهم رئيس مجلس النواب مشروع القانون المقدم من الحكومة بتعديلات قانون الأحوال الشخصية إلى عقد جلسات إستماع بمشاركة الجميع حول مشروع القانون الذى كان يتطلب طرحه أيضا لحوار مجتمعى نظرا لأهميته وكونه أحد القوانين المكملة للدستور. داعيا مجلس الشيوخ كذلك إلى طرح الموضوع للنقاش حوله .


 أوضح السادات أن القانون يتطلب الإستماع إلى خبرات وأراء المهتمين والمعنيين والمؤسسات الدينية لبلورة نتاج جيد يحقق آمال وتطلعات الكثيرين حيث يمس القانون الأسرة المصرية وينظم العلاقات الأسرية بها ، وهناك إعتبارات وضوابط يجب مراعاتها في العديد من الموضوعات ذات الصلة بالقانون كالحضانة والرؤية والنفقة وغيرهم حتى يخرج القانون متوازنا وملبيا لإحتياجات كافة شرائح المجتمع.

وهذا يتطلب مشاركة الجميع ومنحهم الفرصة وأيضا الوقت الكافى لدراسة كافة الجوانب التي يتناولها مشروع القانون حتى لا نتفاجأ بأضرار مستقبلية نتيجة التسرع أو غياب التوافق المجتمعى . 

 المكتب الإعلامى

 حزب الإصلاح والتنمية