19-07-2010 التاريخ :
لا اللائحة ولا البرنامج .. قرار التأسيس لا تحصل عليه المعارضة الحقيقية
 
 
 
يعلن السيد / أنور عصمت السادات " وكيل مؤسسى حزب الإصلاح والتنمية " بإنه سوف يطرح قرار " تجميد قرار لجنة شئون الأحزاب السياسية لحين حلها " , بناءا على ردها بقرار رفضها لتأسيس حزب الإصلاح والتنمية . ويؤكد " السادات " إنه أثناء عرضه للبرنامج العام ولائحة النظام الأساسى أمام اللجنة , أكد أن الأحزاب السياسية يجب أن تؤسس بالإخطار , وليس بقرار من لجنة يرأسها " الأمين العام للحزب الحاكم " وتتشكل عضويتها من " الأمانه العامة للحزب الحاكم " . ولكن بالرغم من ذلك فقد سلكنا الطريق القانونى طبقا للدستور والقانون .
ولكن من الواضح بأن اللجنة تعطى قرار التأسيس بناءا على من ترضى عنه فقط , ومما لايتعارض مع مصالح الحزب الحاكم , وليس من أجل الصالح العام لمصر .
ولذا فنرى بأن كل الجهود التى بذلها الشباب فى تأسيس حزب سياسى يسمح لهم بإصلاح حقيقى يلمسة المواطن المصرى , لم يكن منتظرا على الإطلاق بقرار موافقة من لجنة يهيمن عليها الحزب الحاكم , وعلى ذلك فنحن مستمرين فى العمل السياسى بناءا على الشرعية التى أكتسبناها من الشعب المصرى الذى أوضع كامل ثقته فى الحزب وإيمانه بمبادىء وأهداف الحزب وسعينا نحو الإصلاح والتنمية .
ولذا فنحن بصدد إصدار بيان يشمل القرار النهائى الذى يتضمن تجميد قرار لجنة شئون الأحزاب , والإستمرار فى العمل العام لحين حلها نهائيا , أو اللجوء إلى محكمة الأحزاب بالقضاء الإدارى للطعن على قرار لجنة شئون الأحزاب السياسية .

نشر فى
 بتاريخ  بعنوان  مصدر
 19-07-2010  عصمت السادات: لجنة الأحزاب تعمل وفقًا لأهوائها وليس حسب القوانين  الاقباط المتحدون
 19-07-2010  لا اللائحة ولا البرنامج .. قرار التأسيس لا تحصل عليه المعارضة الحقيقية  الاقباط المتحدون
 19-07-2010  ويبحث تجميد اجراءات الطعن أو اللجوء لمحكمة الأحزاب "الإصلاح والتنمية" يهاجم شئون الأحزاب بعد رفضها له  النهار
 19-07-2010  لا اللائحة ولا البرنامج .. قرار التأسيس لا تحصل عليه المعارضة الحقيقية  جبهة انقاذ مصر
 19-07-2010  إدانة حقوقية لرفض حزب السادات.. واتهام (شئون الأحزاب) بمخالفة الدستور  الشروق
 19-07-2010  تجميد "الإصلاح والتنمية" حتى إلغاء لجنة الأحزاب  اخوان اون لاين
 19-07-2010  بعد رفض تأسيس "حزب الإصلاح والتنمية"... السادات : لا فرصة للمعارضة الحقيقية في مصر  مصر الجديدة
 
 
الرجوع لصفحة الاخبار الرئيسية