07-03-2020 التاريخ :
السادات يناقش مشاكل شباب وأهالي محافظتي الشرقية والدقهلية
 
 
 
في إطار الدعوات التي يتلقاها للقاء الشباب والأهالى بمختلف المحافظات . إلتقى أمس الجمعة في النادى الإجتماعى بمدينة العاشر من رمضان رئيس حزب الإصلاح والتنمية أ/ محمد أنور السادات ببعض من شباب وأهالى محافظتى الشرقية والدقهلية للإستماع إليهم ومناقشتهم في القضايا والأمورالتي تشغلهم في مختلف الجوانب السياسية والإقتصادية والإجتماعية ورؤيتهم وتطلعاتهم حول كل ما يسهم في بناء الدولة المصرية . 

دارالنقاش معه حول كثير من القضايا والمشكلات على إختلافها .يأتى في مقدمتها 

1- تطورات قضية مياه النيل وسد النهضة على ضوء مواقف الجانب الإثيوبى المتناقضة وفى هذا الإطارأكد السادات أن الدولة المصرية تبذل جهدا غير عاديا في هذا الشأن للحفاظ على مياه الحاضر والمستقبل وهناك خطط بديلة كثيرة للتعامل مع أي تطورات ومستجدات في هذا الملف .

 2- وتساءل الشباب عن انتخابات النواب والشيوخ والمحليات وأوضح السادات لهم أن هناك لقاءات وتفاهمات تتم الآن مع بعض الأحزاب للتوافق على النظام الإنتخابى والحزب سوف يشارك أيا كان شكل النظام الإنتخابى وعلى الجميع الخروج والمشاركة والإدلاء بأصواتهم في الإستحقاقات الانتخابية المقبلة .
 3- وتساءل البعض عن فيروس كورونا والمخاوف من إنتشاره وطمأنهم السادات مؤكدا إلى أنه لا داعى للقلق والتخوف وهناك جهود كثيرة تبذل من جانب مصر والعالم لمحاصرة الفيروس وإنتاج مصل مضاد للعلاج والوقاية منه . 

4- وتسائل البعض عن مبادرة مراكب النجاة لمكافحة الهجرة الشرعية وضرورة توفير فرص عمل بديلة للشباب بالداخل وأثنى بعض من كبار العائلات على مشهد جنازة الرئيس مبارك بإعتباره أحد أبطال حرب أكتوبر وهو مالم تنساه الدولة في مشهد قدره وإحترمه كثيرين وأكد على القيم والأصالة المصرية.
 وأكد السادات أنه من المقررعقد لقاءات مماثلة في باقى المحافظات مع الشباب والأهالى والإستماع لرؤاهم ومشكلاتهم وسبل حلها ومواجهتها وأيضا عقد إحتفالية كبرى في أبريل القادم بمناسبة أعياد تحرير سيناء لإستعادة روح أكتوبر وذكرى الإنتصارات .


نشر فى
 بتاريخ  بعنوان  مصدر
 
 
الرجوع لصفحة الاخبار الرئيسية